النتائج 1 إلى 19 من 19

الموضوع: التبرع بالدم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي التبرع بالدم

    القاهرة - نهال لاشين/ نابلس -عاطف دغلس
    08/08/2004

    أكد استطلاع للرأي أجرته شبكة "إسلام أون لاين.نت" تراجع المخاوف من التبرع بالدم، وازدياد الرغبة في التبرع بعد الحملة التي أطلقتها بعنوان "8% من دمك تحيي الناس جميعا" منذ ما يقرب من شهرين.
    وأشارت نتائج الاستطلاع الذي شارك بالتصويت فيه 5241 صوتا إلى إقدام 75.87% من المشاركين في التصويت على التبرع بالدم والدعوة إليه، بينما استمر تخوف 15.34% من التبرع بالدم، في الوقت الذي أكد فيه 8.87% من المشاركين أن مفهومهم عن التبرع بالدم تغير بصورة إيجابية.
    تابع الملف كاملاً :
    ووفقا لمراقبين فإن النسبة التي ظهرت في استطلاع "إسلام أون لاين.نت" الذي أجرى في الفترة من 28-7 وحتى 30-7-2004 تعد إيجابية ومؤشرا على نجاح الحملة في تحقيق هدفها الرئيسي وهو نشر الوعي بأهمية التبرع بالدم وتبديد المفاهيم الخاطئة التي كشف عنها استطلاع الرأي في بداية الحملة.
    وفي تعليق له على نتيجة الاستطلاع أكد "أسعد دويك" مسئول بنك الدم في مستشفى المقاصد الخيري بالقدس أن نسبة الذين يخشون التبرع بالدم -التي ظهرت في الاستطلاع- تعد قليلة جدا مقابل الذين لا يخشون التبرع. وأرجع ذلك إلى أسباب؛ منها الوعي الذي أصبح قائما بين المواطنين حول عملية التبرع، سواء من الناحية الاجتماعية أو الصحية أو غيرها، مشيرا إلى تغير مماثل حدث في اتجاهات الرأي لدى المجتمع الفلسطيني تجاه التبرع بالدم؛ فعلى سبيل المثال كان التبرع في مدينة القدس قبل 7 سنوات أقل بكثير منه الآن، إلا أن الأمر تغير خلال الفترة الأخيرة بسبب انتفاضة الأقصى.
    وأضاف دويك أن نسبة من تغير مفهومهم حول التبرع بالدم إيجابيا (8.83%) هي بالتأكيد نسبة من كانوا يخشون من التبرع بالدم في البداية، وتغيرت نظرتهم تدريجيا، وتبدد لديهم عامل الخوف، وبدءوا يشعرون بأن هناك فوائد تعود عليهم من تبرعهم بالدم، مثل تخفيف ضغط الدم وآلام الرأس بالإضافة إلى الشعور بالراحة النفسية والجسمانية أيضا، كل ذلك زاد من كسر حاجز الخوف لدى المتبرع، ورفع من نسبة من يشجع على التبرع بالدم، ويدعو غيره إليه إلى 75.83%.
    من أجل زيادة المتبرعين
    وطالب دويك بضرورة قيام المؤسسات القائمة على حملات التبرع بالبحث عن طرق لتفاعل المتبرع مع المريض، ودعا إلى ضرورة اتخاذ عدد من الإجراءات التي يمكن من خلالها استيعاب أكبر كمية من المتبرعين في نواحي العالم. ومن ذلك:
    - أن نعامل المتبرعين بلطف وأدب، وأن نقوم بتوفير كافة المتطلبات التي يحتاجون إليها؛ "فيجب أن نقوم بتقديم العصير لهم بعد إطعامهم وجبة من الطعام تحتوي على بروتينيات كثيرة، وأن نقوم بتأمين المواصلات لهم".
    - أن نضع الدم الذي تبرع به كرصيد له ولأسرته؛ فتبرعك بالدم هو رصيد لك ولأسرتك في المستقبل.
    -توفير مخزون مناسب في بنوك الدم لكي لا نضطر المتبرعين لنقل الدم مباشرة للمريض كما يحدث في حالات الطوارئ، وذلك بعمل حملات تبرع في القرى والمناطق المجاورة، وتوفير الكمية المناسبة قبل أن تحدث حالة طوارئ، خاصة في الأراضي المحتلة.
    - تشجيع المتبرع وتوعيته بفوائد التبرع بالدم، من "خلال نشرات في بنوك الدم أو حملات توعية".
    - أن تقوم حملات التبرع على أساس الذهاب للمتبرع نفسه لا أن يأتي المتبرع إلى المريض.
    - تغيير أماكن الحملات لاستيعاب كم أكبر من المتبرعين.
    جهود متزايدة لعام 2004
    ومن جانبها أكدت دكتورة جورجيت جمال زكي -مسئولة التبرع الطوعي بالمركز القومي لنقل الدم بمصر- أن نتيجة الحملة متميزة، والجهود المبذولة هذا العام تضاعفت بشكل واضح عن الأعوام السابقة خاصة في مصر والدول العربية. وأشادت في هذا الإطار بجهود جمعية شريان العطاء و"جمعية رسالة" وجهود منظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى الحملة الإلكترونية على موقع "إسلام أون لاين.نت" وأنشطة الدول العربية البارزة التي ساهمت في زيادة الوعي بأهمية التبرع بالدم وزيادة عدد المتبرعين الطوعيين. وطالبت بضرورة الاستمرار في تضافر الجهود مع بنوك ومراكز الدم في مختلف الدول العربية للحصول على أكبر قاعدة بيانات لمتبرعين طوعيين بشكل دوري.
    وأضافت الدكتورة نبيلة المتولي -المستشارة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لشئون أمان الدم- أنه بالرغم من هذه الجهود فإن منطقة الشرق الأوسط ليس لديها فكرة واضحة وقواعد بيانات خاصة للمتبرعين الطوعيين؛ لأنه لا يوجد تدوين لهذه البيانات، في الوقت الذي تملك فيه دول أخرى مثل الكويت والمغرب القدرة على تطوير خدمات نقل الدم وتدريب الأشخاص وتعليمهم سواء من المتخصصين أو غيرهم.
    كما أشادت بالدور القوي الذي تشهده إيران حول قضية التبرع بالدم، وأكدت أن لديهم وعيا قويا جدا بهذه المسألة؛ حيث وصلت نسبة المتبرعين الطوعيين لديهم هذا العام إلى 90% وتم تكريم المتبرعين. ومن الطريف أنه كان من بينهم من تبرع 174 مرة في حياته وهو أعلى من الحد المأمون، وبالرغم من ذلك نجده بصحة جيدة. وذكرت أن إيران تقوم بتدريس كتيبات خاصة بالتبرع بالدم في مراحل التعليم المختلفة؛ وهو ما يدل على اهتمامهم الشديد بالقضية.
    وأكدت على ضرورة تكثيف الجهود للحصول على قاعدة بيانات لمتبرعين طوعيين منتظمين، من خلال اتباع أسس انتقاء المتبرع لسلامة كل من المتبرع والمتلقي، وتكون خاضعة للمقاييس العالمية لمنظمة الصحة العالمية، إضافة إلى اكتساب مهارات الاتصال الفعال مع الجمهور لجذب المتبرع الطوعي، وتنظيم الحملات من خلال المساجد والكنائس والاحتفالات، وكذلك وضع إستراتيجية قومية لنشر الوعي، وتشجيع التبرع الطوعي المنتظم بما في ذلك تكريم المتبرعين الطوعيين بصفة دورية.
    مقياس المتبرع بالدم
    مقياس المتبرع بالدم
    وفي إطار حملة التبرع بالدم أطلقت شبكة "إسلام أون لاين.نت" على موقعها في 15-7-2004 مقياسا إلكترونيا للمتبرعين بالدم كخدمة جديدة من نوعها تساعد الراغب في التبرع بالدم على تحديد إمكانية هذا من عدمه، كما أنها توضح للمستخدم أسباب عدم قدرته على التبرع إن وجدت.
    يذكر أن الدكتورة جورجيت أسهمت في وضع أسئلة نموذجية خاضعة لمعايير منظمة الصحة العالمية لعمل مقياس إلكتروني للمتبرعين بالدم، أطلقته شبكة "إسلام أون لاين.نت" على موقعها أثناء حملتها بتاريخ 15-7-2004.
    ويساعد هذا المقياس المتبرعين في التعرف على كونهم صالحين للتبرع بالدم أم لا، ونتائجه مقسمة إلى ثلاث فئات:
    - فئة يمكنها التبرع.
    - فئة مؤجلة نظرا لظروف صحية حالية.
    - فئة لا يمكنها التبرع نهائيا نظرا لوجود أمراض مزمنة.
    كما يساعد هذا المقياس في رصد عدد المتبرعين الطوعيين من مختلف الدول؛ حيث توضح النتائج منذ تاريخ انطلاق المقياس دخول أكثر من 635 شخصا؛ 470 من الذكور، و165 من الإناث من فئات عمرية مختلفة.
    وأشارت نتائج المقياس إلى أن 173 من المشاركين لا يمكنهم التبرع بالدم في الوقت الحالي لظروف صحية حالية تمنعهم من هذا، منها تناول علاج منتظم لأمراض معينة، أو أنه سبق لهم الإصابة في حادث طريق، أو تم لهم إجراء عملية نقل دم أو عملية جراحية كبرى خلال العام الماضي، أو من السيدات من هن حوامل. وأشارت النتائج إلى أن 239 لديهم أسباب تمنعهم من التبرع بالدم نهائيا، معظمها أمراض مزمنة كالسكري والضغط والإصابة بأمراض تؤثر على هيئة الدم في الجسم.
    وأشارت الدكتورة جورجيت إلى أن النسبة المتبقية ممن شاركوا في المقياس وصالحين للتبرع بالدم ضئيلة نسبيا؛ وهو ما يعني ضرورة إبراز هذا المقياس لإتاحة الفرصة لرصد أكبر عدد ممكن من المتبرعين الطوعيين في مختلف دول العالم.

    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    عن التبرع بالدم.. سألوني
    لماذا يجب عليَّ أن أكون متبرعًا بالدم؟
    - كل ثلاث ثوان هناك شخص يحتاج إلى نقل الدم.

    - واحد من كل عشرة مرضى يدخلون المستشفى في حاجة إلى نقل الدم.

    - دمك يمكن أن ينقذ أربعة أشخاص عند فصل مكوناته وليس شخصًا واحدًا.

    - تعيد عملية التبرع بالدم الحيوية والنشاط للجسم بسبب تجدد خلايا الدم.

    - يمكن للمتبرع الحصول على نتائج فحوصات المسح الخاصة به، بما فيها فصيلة الدم.



    من يستطيع التبرع بالدم؟
    - المتبرع يجب أن يتمتع بصحة جيدة؛ خاصة في هذا اليوم.

    - عمره يتراوح بين 18-60 سنة.

    - الوزن يكون 50 كيلو جرامًا على الأقل.

    - يكون خاليا من أي أمراض تتعارض مع عملية التبرع.

    - أن تكون نسبة الهيموجلوبين بين 13-17,5 جم في الرجال، وبين 12-14,5 جم في السيدات.

    - أن يحمل المتبرع بطاقته الشخصية.

    - أن يرغب المتبرع في التبرع بالدم.



    ما الأسباب التي لا يمكنك معها التبرع بالدم؟
    - التبرع بالدم خلال الثلاثة أشهر الماضية.

    - وجود أي تعب من المتاعب الصحية التالية:

    - جميع أنواع الأنيميا عدا أنيميا نقص الحديد.

    - أمراض القلب والحمى الروماتيزمية.

    - الأمراض الصدرية المزمنة.

    - ارتفاع الضغط المزمن.

    - الالتهاب الكبدي الفيروسي.

    - مرض البول السكري.

    - حالات تضخم الكبد.

    - حالات الفشل الكلوي.

    - حالات التشنجات والصرع والإغماء المتكرر.

    - زيادة أو نقص إفرازات الغدة الدرقية.

    - الحمل.

    - أمراض نزف الدم.

    - الأمراض الوراثية.

    - الأمراض النفسية.

    - أي عمليات خلال فترة ثلاثة أشهر.

    إذا كان المتبرع يعانى من الأعراض التالية:

    - فقدان غير متوقع للوزن والشهية.

    - عرق ليلي.

    - سخونة ليلية.



    هل توجد أي خطورة في التبرع بالدم؟
    - التبرع بالدم لا يعرض المتبرع لأي خطر؛ من الإصابة بأي مرض.

    - الأدوات التي تستخدم في عملية سحب الدم معقمة ولا تستخدم لشخص آخر، ويتم التخلص منها بعد عملية التبرع بالدم.



    ما مدى استفادة المرضى من تبرعك بالدم؟
    يمكن أن يستخدم التبرع بالدم لمساعدة مختلف المرضى؛ حيث يمكن فصل عبوة الدم الواحدة إلى مكونات مختلفة، وهذه المكونات تقدم للمرضى الذين يعانون من الأنيميا
    واختلالات التجلط، ضحايا الحوادث، والذين يجرى لهم عمليات جراحية إلخ.

    ودائمًا تتجاوز الحاجة للدم ما هو متوافر، ولذا بإمكانك التأكد من عدم إهداره.


    ما الوقت المستغرق للتبرع بالدم؟
    يستغرق الوقت الفعلي للتبرع بالدم من 8 -10 دقائق، ولكن تستغرق الزيارة بأكملها مدة تتراوح بين 15-20 دقيقة.



    ما معدل مرات التبرع بالدم؟
    يمكنك التبرع كل ثلاثة أشهر، ويبدأ الجسم بتعويض الدم الذي تم فقده فور التبرع بالدم.



    ما كمية الدم التي يتم أخذها من المتبرع في المرة الواحدة؟
    - يتم أخذ من 400 إلى 450 مليلترا، وهو ما يمثل حوالي 1/12 من حجم الدم الموجود داخل جسم كل إنسان، والذي يتراوح بين 5 إلى 6 لترات.



    هل التبرع من المهام السهلة، وما الخطوات؟
    - "نعم"، فهو من المهام السهلة، ولا تعتبر الخطوات شيئًا صعبًا، ولكن يجب مراعاة ما يلي:

    - يجب ملئ استمارة التبرع بعد قراءة ورقة الأسئلة.

    - ثم يتم إجراء بعض القياسات من أجل سلامة المتبرع:

    - وزن الجسم.

    - ضغط الدم.

    - الهيموجلوبين.

    - ثم سحب الدم.





    ماذا أفعل قبل التبرع بالدم؟
    - احصل على قسط كاف من النوم ليلة التبرع.

    -تناول وجبة متوازنة قبل التبرع بحوالي ساعتين.

    - عليك شرب سوائل (خالية من الكافيين) أكثر من المعتاد بقليل.



    ماذا أفعل بعد التبرع بالدم؟
    - زاول نشاطك المعتاد بعد التبرع، مع تجنب المجهود البدني الزائد.

    - اشرب كمية من السوائل أكثر بقليل من المعتاد خلال الساعتين التاليتين للتبرع.

    - تجنب ممارسة رياضة عنيفة خلال 24 ساعة بعد التبرع.

    - إذا كنت مدخنا لا تدخن لمدة ساعتين بعد التبرع؛ لأن استنشاق الدخان يحفز الدم للذهاب للرئتين مسببًا حالة من الدوار والشحوب.



    هل توجد مضاعفات قد يتعرض لها المتبرع؟
    - لا توجد مضاعفات للتبرع بالدم طالما قام الطبيب بتوقيع الكشف الطبي عليك، وأقر ملاءمتك للتبرع.

    - يعوض الجسم كمية الدم التي فقدت خلال ساعات، وأغلب الناس يزاولون أنشطتهم العادية بعد التبرع.

    - نادرًا ما تحدث بعض الأعراض؛ مثل الدوخة أو القيء، وتزول تلقائيا بعد فترة وجيزة.



    المصادر:

    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي اختبر معلوماتك

    اختبر معلوماتك
    السؤال الأول:يمكن للمرضى المحتاجين لنقل دم الاستعاضة عنه ببدائل صناعية (صحيح / خطأ)
    حتى الآن ليس هناك أي بدائل يمكن أن تحل محل الدم البشري، وبالتالي المتبرع بدمه هو المصدر الوحيد للدم البشري الذي يحتاجه ملايين المرضى؛ فهناك واحد من كل 10 أشخاص ممن يدخلون المستشفى يحتاج لنقل دم

    السؤال الثاني: كم شخصا يمكن لوحدة الدم الواحدة أن تنقذه؟
    شخص واحد/ شخصان/3 أشخاص


    وحدة الدم الواحدة يمكن فصل مكوناتها لتنتج على الأقل 3 مكونات هي: خلايا الدم الحمراء، والصفائح الدموية، والبلازما، وكل مكون من تلك المكونات يمكن أن ينقذ مريضا؛ فخلايا الدم الحمراء مثلا تُعطى لمرضى الأنيميا الحادة، أما الصفائح الدموية فتعطى لمرضى السرطان


    السؤال الثالث: متى حدثت أول عملية لنقل الدم بين شخصين؟
    عام 1650/ عام 1795/ عام 1900

    عام 1795 تمت أول عملية نقل دم بين آدميين في فلاديلفيا، وقام بها الطبيب الأمريكي فيليب سينج فيزيك، ورغم ذلك لم يقم بنشر تلك الواقعة في أي بحث

    السؤال الرابع:ما هو المصدر الأكثر أمانا للدم؟
    دم المتبرع تطوعا/ دم المتبرع مدفوع الأجر/ دم المتبرع من العائلة
    حيث أثبتت الدراسات أن المتبرعين تطوعا هم من يعطون الدماء الأكثر أمانا،والتي لا تتسبب في نقل أمراض للمرضى. إلا أن 80% تقريبا من البشرية لا يتوافر لهمدم آمن، فكثير من الدول النامية لا تجري أي تحاليل على الدم قبل نقله، علما بأنهاتعتمد بشكل أساسي على كل من التبرع العائلي والتبرع مدفوعة الأجر.


    السؤال الخامس:ما هي كمية الدم التي يتم التبرع بها في المرة الواحدة؟
    450 مليلترا/750 مليلترا/750 مليلترا

    يتم أخذ من 400 إلى 450 مليلترا، وهو ما يمثل حوالي 1/12 من حجم الدمالموجود داخل جسم كل إنسان، والذي يتراوح ما بين 5 إلى 6 لترات.

    السؤال السادس:ما هو المعدل الآمن والطبيعي لمرات التبرع بالدم بالنسبة للرجال؟
    مرة كل شهر / مرة كل 3 أشهر/ مرة كل سنة

    يمكنك التبرع بالدم كل 3 أشهر للرجال، وكل 4 أشهر للسيدات، حيث يبدأ الجسمبتعويض الدم الذي تم فقده فورا، ويستعيد كل الكمية التي فقدها في حوالي 36 ساعة بعدالتبرع.





    السؤال السابع: كم من الوقت تستغرقه عملية التبرع بالدم؟
    10 دقائق /20 دقيقة/ ساعة


    يستغرق الوقت الفعلي للتبرع بالدم من 8 -10 دقائق، ولكن تستغرق الزيارة بأكملها مدة تتراوح بين

    السؤال الثامن: كم المدة التي من المفترض أن يمتنع فيها المدخن عن التدخين بعد التبرع بالدم:
    6 ساعات/ يوم كامل/ ساعتان

    إذا كان المتبرع مدخنا فعليه ألا يدخن لمدة ساعتين بعد التبرع؛ لأن استنشاقالدخان يحفز الدم للذهاب للرئتين مسببا حالة من الدوار والشحوب.




    السؤال التاسع: أي من الحالات التالية يمكن لصاحبها التبرع بالدم؟
    مريض السكري/ الحامل/ أثناء الدورة الشهرية

    يمكن للسيدة أو الفتاة أثناء دورتها الشهرية أن تتبرع بالدم، ما دامت لاتعاني من مشاكل صحية أخرى.





    السؤال العاشر:ما هي نسبة هيموجلوبين الدم التي يمكن معها التبرع في الرجال والنساء على التوالي؟
    12 و10 جم/10 و8 جم/13 و12 جم


    هناك مواصفات أساسية لا بد أن تتوافر في المتبرع بالدم وهي: المتبرع يجب أنيتمتع بصحة جيدة؛ خاصة في هذا اليوم، عمره يتراوح ما بين 18-60 سنة، الوزن يكون 55كيلوجراما على الأقل، يكون خاليا من أي أمراض تتعارض مع عملية التبرع، أن تكون نسبةالهيموجلوبين بين 13- 17.5 جم في الرجال، وبين 12- 14.5 جم في السيدات.



    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    795
    معدل تقييم المستوى
    14

    Arrow فكرة جديدة

    لمن لا يستطيع التبرع بالدم لأي سبب من الأسباب السابق ذكرها،
    اقترح أحد القائمين على الأعمال الخيرية أن يقوم الناس بالتبرع بالمال لاستخدامه في شراء أكياس الدم
    وتقوم الجمعية بدور الوسيط بحيث تجمع التبرعات وتدفعها لبنوك الدم وتحصل على كوبون بقيمة كيس الدم وتمنحه لمستحقيه الذين ترعاهم الجمعية ويقوم المريض بتسليم الكوبون للمستشفى والحصول على كيس الدم
    على فكرة لقد بدأ بالفعل تنفيذ هذه الفكرة بالتنسيق مع مستشفى الشبراويشي بالدقي.

  • #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2004
    الدولة
    there
    المشاركات
    416
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    هايل
    متشكريين اوى على مجهود حضرتك
    هاى ياجايز
    للناس الى ميعرفوش
    الجمعيه العلميه sss

    بتنظم حمله لتبرع بالدم
    لصالح مرضى انيميا البحر المتوسط
    التبرع هيكون فى بنك الدم الى فى الكليه
    الى يحب يتبرع
    ببساطه جدا ممكن يكتب اسمه فى sss
    او يكلم اى حد من الكو ورديناتورس بتوع هزه الحمله اوكى

    كمان ياجايز الناس الى مش بينفع يتبرعوا بدم ممكن يتبرعوا بفلوس فى مقر جمعيه اصحاب الثلسيميا
    المقر ديه موجود ادام ابو الريش
    لو حد عايز يروح يجى sss
    او برده يكلم حد من الكوورديناتورس اوكى
    بجد يا جايز الناس ديه محتاجه ليكوا اوى
    وانتوا كمان تقدروا تساعدوهم موت
    she

  • #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    795
    معدل تقييم المستوى
    14

    Arrow

    لطفل بسام في معهد الأورام بحاجة ماسة الى نقل صفائح دموية
    من يستطيع الرجاء المراسلة على هذا البريد الالكتروني
    aymanagag@yahoo.com

  • #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    الصحة العالمية: المتبرع الطوعي أساس الدم الآمن
    14/06/2005
    إعداد القسم العلمي



    انطلق الاحتفال باليوم العالمي للمتبرعين بالدم هذا العام مسلطا الضوء على المتبرع الطوعي باعتباره أساس إمدادات الدم الآمن ورافعا شعار "نقدر تبرعاتكم بالدم ونحتفي بها"، مؤكدا بذلك على أهمية تشجيع التبرع الطوعي المنتظم بما في ذلك تكريم المتبرعين الطوعيين بصفة دورية.
    ويوافق اليوم العالمي للمتبرعين بالدم 14 يونيو من كل عام، وهو الموافق لتاريخ ميلاد كارل لاندستاينر الحائز على جائزة نوبل لاكتشافه نظام فصائل الدم ABO ، وسيجري الاحتفال باليوم في جميع أنحاء العالم مع اتخاذ مدينة لندن بالمملكة المتحدة نقطة ارتكاز للأنشطة هذا العام باعتبارها أهم المحاور الدولية وعاصمة لبلد له باع طويل في جميع إمدادات الدم الآمن بالاعتماد على التبرع الطوعي ودون مقابل.
    وقد أكدت الدكتورة نبيلة المتولي المستشارة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لشئون أمان الدم على ضرورة تكثيف الجهود للحصول على قاعدة بيانات لمتبرعين طوعيين منتظمين، من خلال اتباع أسس انتقاء المتبرع لسلامة كل من المتبرع والمتلقي، وتكون خاضعة للمقاييس العالمية لمنظمة الصحة العالمية، إضافة إلى اكتساب مهارات الاتصال الفعال مع الجمهور لجذب المتبرع الطوعي، وتنظيم الحملات من خلال المساجد والكنائس والاحتفالات، وكذلك وضع إستراتيجية قومية لنشر الوعي، وتشجيع التبرع الطوعي المنتظم، بما في ذلك تكريم المتبرعين الطوعيين بصفة دورية.
    وسيضم الاحتفال هذا العام عرضا لقصص الكفاح والنجاح المؤثرة لبعض المرضى من كل دول العالم وهي قصص حقيقية لأناس تغيرت حياتهم وحفظت أرواحهم في حالات كثيرة بفضل التبرع بالدم، بالإضافة إلى صور كبيرة للمتبرعين الطوعيين، حيث يهدف الاحتفال إلى تقديم القدوة الحسنة في المجتمع مما يؤدي إلى تشجيع المتبرعين المنتظمين على الاستمرار في عطائهم، بالإضافة إلى استقطاب المزيد من المتبرعين المنتظمين لنصل في النهاية إلى توفير دمٍ آمن وفعال لكل المرضى.
    احتفالات هنا وهناك
    وتحرص معظم دول العالم على المشاركة في هذا الحدث، فالعديد من الدول العربية والإسلامية أقامت احتفالات وفعاليات خاصة بهذا اليوم، ففي المملكة العربية السعودية يقام احتفال تحت إشراف مستشفى جامعة الملك عبد العزيز بمدينة الرياض في يوم 14- يونيو، يشمل محاضرات تثقيفية وكلمات لبعض المختصين في هذا المجال، بالإضافة إلى إصدار ملصقات تعبر عن الشكر للمتبرعين.
    أما إيران التي استضافت الاحتفال بهذا اليوم لإقليم شرق المتوسط العام الماضي، فقد نظمت هيئة نقل الدم الإيرانية هذا العام برنامج توعية عن التبرع المنتظم بالدم. كما قامت منظمة نقل الدم بطهران بتوزيع بطاقات بريدية موقعة من أعلام المجتمع الإيراني ممن يتبرعون بالدم بهدف تشجيع التبرع بالدم في جميع أنحاء إيران، كما قامت بتنظيم مسابقة بين الشباب لتصميم أفضل ملصق عن التبرع بالدم. وسيتم عرض أفضل الأعمال في معرضٍ خاص، وكذلك إصدار كتيب عن هذه الأعمال.
    وتحت شعار "من أجل تواصل دائم ومستمر مع مركز تحاقن الدم" نظمت جمعية المتبرعين بالدم بالمغرب أبوابا مفتوحة للتبرع من 13 إلى 18 يونيو، بالإضافة إلى إقامة احتفالية خاصة لتكريم المتبرعين المنتظمين بالدم، يقام على هامشها معرض فني تشكيلي للوحات موضوعها "التبرع بالدم"، بالإضافة إلى بث برنامج إذاعي حول أهمية التبرع بالدم.
    أما في مصر، فقد شارك المركز القومي لنقل الدم بقصة عن أحد المرضى سيتم وضعها في ميدان ترالافاجار بلندن. كما يقوم المركز بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بتنظيم احتفالية اجتماعية لتكريم المتبرعين الشرفيين المنتظمين بالدم تحت شعار "مرحبا بك متبرعا، لقد أصبحت لنا صديقا". ويقام هذا الاحتفال يوم 14 يونيو بساقية عبد المنعم الصاوي بالزمالك في مصر، حيث يتم عرض فيلم عن قصة أحد الأطفال المرضى.
    كما ستكون هناك مسابقة ثقافية تضم معلومات عن التبرع بالدم. والمميز في احتفال هذا العام أن كل القائمين عليه والمنظمين له هم متبرعون منتظمون بالدم، تبرعوا أيضا بوقتهم، وجهدهم وأموالهم لإخراج هذا اليوم بالشكل الذي يجعله يحقق أهدافه.
    جدير بالذكر أن شبكة إسلام أون لاين تضامنا مع هذا الحدث أقامت حملة تبرع بالدم في مقر الشبكة يوم 13 يونيو تحت رعاية المركز القومي لنقل الدم بمصر وهو العام الثاني على التوالي الذي تقوم فيه الشبكة بمثل هذه الفعالية حيث كانت أولى حملاتها بشهر يوليو عام 2004.
    فائدة وإفادة
    وتُبرِز عالمية الحدث أهمية التبرع المنتظم بالدم، فكلا الطرفين مستفيد. فالمتبرع المنتظم بالدم يستفيد صحيا حيث يحفز بتبرعه أعضاء تكوين الدم بالجسم على تكوين دم حديث طازج قادر على أداء وظائفه بصورةٍ أكفأ. هذا بخلاف الروح المعنوية المرتفعة التي يشعر بها المتبرع بالدم لشعوره بأنه له دور حقيقي في المجتمع، ولم لا؟!.. فقد أنقذ حياة بتبرعه. أما المريض فاستفادته عظيمة، حيث يمثل المتبرع المنتظم بالدم أفضل سبل أمان الدم. كما أنه إذا حرص الجميع على التبرع المنتظم بالدم واعتبره أحد واجباته الحياتية فلن نجد أبدا مريضا يبحث عن الدم.
    وإذا أردت التبرع فيمكنك استخدام المقياس التالي لمعرفة مدى إمكانية ذلك:
    طالع:
    اقرأ أيضًا:
    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    دوري التبرع بالدم

    http://www.egypt2006.com/blood/blood.asp

    باسيها لزمايلك و شوط في الجون
    !!
    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    لما تحب تزورنا ابقى قولى
    المشاركات
    13,716
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    مصباح

    ايه الحكاية؟؟؟؟؟؟؟
    ازاى الاولاد ؟

    وانا كمان ;)

  • #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    الحكاية و ما فيها :
    منافسة

    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    تنافس الأندية في دوري التبرع بالدم
    08/01/2006
    حازم يونس
    دوري التبرع بالدم.. وفي ذلك فليتنافس المتنافسون
    تحولت مدرجات كرة القدم في الآونة الأخيرة من أماكن لمشاهدة المباريات إلى ساحات للمعارك تدور بين مشجعي الأندية، رأى المركز القومي لنقل الدم بوزارة الصحة المصرية أن يستغل تلك الانفعالات الحماسية السلبية المتواجدة بين مشجعي الأندية المختلفة في خلق تنافس بناء، وتوجيهه لوجه من أوجه الخير، ألا وهو التبرع بالدم.
    ويتم ذلك من خلال دوري جديد لا تستضيفه ملاعب الكرة، وإنما تدور فعالياته في مسيرات التبرع بالدم تحت اسم دوري التبرع بالدم، ليتحول الجمهور في هذا الدوري من مجرد مشاهد إلى لاعب يسعى لفوز فريقه. فكيف يتحقق ذلك؟ وما هي تفاصيل تلك الفكرة؟
    تعود تلك الفكرة والتي بدأ تنفيذها منذ أسبوعين إلى دكتور أحمد ريحان الطبيب بالمركز القومي لنقل الدم، فبعد مشاهدته لأحداث التعصب التي تحدث بمباريات كرة القدم والتي ينجم عنها العديد من الحوادث، تساءل دكتور أحمد بينه وبين نفسه: "لماذا لا أستفيد من عشق الجماهير لأنديتها لأوجهه لخدمة الهدف الذي يسعى إليه المركز وهو زيادة عدد المتبرعين المنتظمين بالدم؟" أخذ دكتور أحمد يفكر كثيرا في إجابة على هذا السؤال، حتى جاءته فكرة دوري التبرع بالدم، ورأى في البداية أن يكون هذا الدوري من خلال الإعلان بمراكز نقل الدم بالجمهورية عن تسجيل الانتماء الرياضي لكل متبرع، ليتم في نهاية كل شهر إعلان أفضل ناد تبرع مشجعوه بالدم، إلا أن خبرًا قرأه بإحدى الصحف عن وجود موقع مخصص لأخبار كأس الأمم الأفريقية التي ستستضيفها مصر في 20 يناير الجاري جعله يغير من أسلوب تنفيذ الفكرة، لكي تعتمد أساسا على الاستفادة من زوار هذا الموقع والذين سيتزايد عددهم هذه الأيام مع قرب موعد الدورة، ليتحول هؤلاء الزوار إلى متبرعين منتظمين انطلاقا من اهتماماتهم الكروية التي تجعلهم يحرصون على تصفح هذا الموقع، وبالفعل انطلق المشروع تحت شعار "وفي ذلك فليتنافس المتنافسون".
    الحاجة أم الاختراع
    ولتنفيذ هذه الفكرة بعد أن تبلورت في ذهن الدكتور أحمد كان لا بد من بعض الإجراءات، وبالفعل عرض الأمر على مسئولي المركز الذين أعجبتهم الفكرة وبدءوا في مساعدته، والبحث معا عن وسائل للتنفيذ، حتى تم الاتفاق على إنشاء صفحة خاصة بالدوري يدخل المتبرع عليها، ثم يسجل نفسه كمتبرع منتظم بالدم، ويختار النادي الذي يشجعه ويسجل وسيلة للاتصال به وعنوان محل إقامته، وبعد ذلك يتم الاتصال به للتبرع بالدم في فروع خدمات نقل الدم القومية المنتشرة بالجمهورية على حسب محل إقامته، ويكون ذلك في الغالب كل يوم خميس، وفي نهاية بطولة كأس الأمم يتم إقامة حفل يحضره نجوم الكرة، ويعلن فيه اسم النادي الذي تبرع مشجعوه بأكبر كمية ليتم تكريم رابطة مشجعي هذا النادي.
    وحول مدى رواج هذه الفكرة حديثة التطبيق، يذكر الدكتور أحمد أن متوسط عدد زوار هذا الموقع في اليوم يصل إلى حوالي 35 ألفا، وقد زاد هذا العدد في يوم إجراء قرعة الكأس ليصل إلى 135 ألفا، ومن البديهي أن يزيد مع بدء البطولة وانطلاق المباريات، وسيتبع ذلك بالضرورة زيادة في عدد المتبرعين المنتظمين.. إضافة إلى أن هذا الموقع باعتباره موقعا رياضيا هو الأكثر ملاءمة لهدف الدوري القائم على الاستفادة من تنافس الجمهور في تشجيع الأندية وتحويله لتنافس في التبرع بالدم، كذلك فإن الموقع مغطى باللغات الإنجليزية والفرنسية إلى جانب العربية وهو ما يعطي انتشارا لفكرتنا ليس على مستوى مصر فحسب، بل على مستوى القارة الإفريقية والشرق الأوسط، حيث اتصلت بنا المسئولة عن مراكز نقل الدم بجنوب أفريقيا وأعربت عن إعجابها بالفكرة وأعلنت عن نيتها في تنفيذها هناك.
    كما كان لرواد الموقع ردود أفعال قام بعض القائمين على الموقع برصدها، حيث يرى الدكتور محمد حسني طبيب عيون وأحد مؤسسي موقع كأس الأمم الإفريقية أن التفاعل الجماهيري فاق توقعاتنا وقت توقيع بروتوكول إنشاء الموقع مع مسئولي المركز، فمعظم زوار الموقع لم ينسوا أن يتصفحوا صفحة الدوري، وأبدى 120 شخصا خلال الأسبوع الأول من انطلاق المشروع عن رغبتهم في التبرع بالدم، وبالفعل تم الاتصال بهم وتحديد أماكن وأوقات التبرع. ومن المنتظر أن يزيد هذا العدد بعد التكثيف الإعلامي الذي شهدته تلك الفكرة، فقد أعد برنامج "القاهرة اليوم" بقناة الأوربت حلقة خاصة عند تلك الفكرة، كما وضع موقع الداعية الإسلامي عمرو خالد على الإنترنت إعلانا عنها، هذا إلى جانب أن المركز يعمل حاليا على إعداد حملة إعلانية كبيرة تشمل مراكز نقل الدم بمحافظات الجمهورية من أجل نشر الفكرة.
    اهتمام وجهد متواصلان
    وعلى الرغم من التفاؤل الذي تعكسه الصورة السابقة فإن التساؤل القائم الآن هو عن كيفية ضمان المركز لجدية المتبرعين المشتركين بعد انتهاء الدوري؟.
    تقول دكتورة ياسمين صالح المنسق الإعلامي بالمركز القومي لنقل الدم، إن هدف الدوري هو تكوين قاعدة من المتبرعين المنتظمين، ومن ثم فإن انتظام المتبرع معنا في التبرع يحتاج لجهد يبذله مسئولو المركز بحيث لا تنتهي العلاقة بين المركز والمتبرع عند قيامه بالتبرع وانتظار مرور فترة 3 شهور حتى أعاود الاتصال به للتبرع.
    ولكن المركز يهتم بمتابعة حالة المتبرع بعد التبرع من خلال مشروع رعاية المتبرع، الذي يهدف في الأساس إلى إقامة علاقة طيبة مع المتبرعين، في محاولة لخلق إحساس لدى المتبرعين بأن تبرعهم هو جزء لا كل مما نريد، فنعمل على الاتصال بالمتبرع بعد يوم من تبرعه للاستفسار عن حالته الصحية، وما إذا كان التبرع سبب له أي أعراض جانبية، وتقييمه لأداء القائمين على التبرع من المركز وأسلوبهم في التعامل معه...
    كما نخطط لإشراك المتبرعين معنا في جذب أعداد أخرى من المتبرعين، وذلك من خلال مشروع "شجرة الخير"، وتقوم فكرته على أن يكون كل متبرع مسئولا عن إقناع خمسة أشخاص بالتبرع كمتبرعين منتظمين، ويتولى كل واحد من هؤلاء الخمسة جذب خمسة آخرين، وهكذا إلى أن تصبح شجرة الخير متعددة الأفرع.. بهدف زيادة عدد الأفراد المسجلين بقاعدة البيانات الخاصة باستدعاء المتبرعين حتى يمكننا اللجوء إليهم في حالة وقوع أي طارئ.
    النجاح.. شهود عيان
    وحتى يمكننا الوقوف بشكل أكبر على مدى نجاح الفكرة اتصلنا بعدد من الأشخاص الذين سجلوا أسماءهم كمتبرعين منتظمين من خلال صفحة الدوري، وبالفعل فقد أجمع معظمهم على أن الشعار الذي اتخذه المركز للمشروع وهو (وفي ذلك فليتنافس المتنافسون) كان أكبر الأثر في تشجيعنا على المشاركة، حيث شعرنا وقتها بمدى تفاهة ما نقوم به عندما نتنافس فيما بيننا من أجل النادي الذي نشجعه، في الوقت الذي توجد فيه مجالات عديدة للتنافس في الخير ومنها مجال التبرع بالدم..
    ونفس المعنى أكده خالد محمود (بكالوريوس تجارة)، وأضاف أن ذلك لا يمنع أن حبه لناديه كان من ضمن أهداف اتجاهه للمشاركة.. ويتفق حازم متولي (بكالوريوس اقتصاد) مع ما ذهب إليه خالد، ولكنه أكد أن فكرة هذا الدوري هذبت كثيرا من سلوكياته في تشجيع الكرة وبدأ يبتعد عن التعصب الأعمى، فكلما شعر أن سلوكياته بها ولو قدر من التعصب تذكر أن هناك آخرين لا يعنيهم من قريب أو بعيد أمر الكرة وكل همهم التنافس في الخير.. وتمنى عبد الله حامد أن تستمر تلك الفكرة وألا تكون مرتبطة بانتهاء كأس الأمم الأفريقية ويكون ذلك بالبحث عن موقع بديل يتبنى الفكرة ويحتضنها بعد انتهاء موقع كأس الأمم الإفريقية بانتهاء فعاليات الكأس.

    اقرأ أيضا:

    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة

  • رد مع اقتباس رد مع اقتباس

  • #12
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    795
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يوجد لنا أخت فى الله مصابة بسرطان الدم- لوكيميا
    وتحتاج الى فصيلة دم
    O-
    O negative
    هى الأن بالعناية المركزة بمستشفى الشروق
    شارع بحر الغزال..رقم 5 - متفرع من شارع عرابى
    الصحفيين

    اسم أختنا
    مدام/ ريما عبد الودود توكل

    هى تحتاج الى نقل دم مرتين يوميا
    برجاء من يستطيع المساعدة.. ان يتصل بالأخ طارق توكل
    0125819569
    6831367

    أناشد من لديه نفس فصيلة الدم وأرجوه ان يتستقطع من وقته للذهاب الى
    المستشفى للتبرع بالدم.. لانقاذ حياتها
    ولكم الأجر

    وأكون شاكرة لكم.. بتمرير الرسالة الى كل من تعرفون
    لا أراكم الله مكروه.. آمين





    لاتنسوني من صالح دعواتكم لي اخواني بصحه والعافيه
    وان يفرج همي ويرزقني الراحه بالدنيا اوالاخره


    منقول

  • #13
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    الدولة
    إمارة الواء الواء
    المشاركات
    1,216
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    بنك دم القصر العينى مستنى التبرعات

    ياريت لو كل واحد يتبرع و ياخد حد معاه يتبرع

    بالدم


    و يجعله عامر
    No pain , No gain

  • #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    يا عباد الله أغيثوا مرضى قصر العيني و أطفال أبو الريش
    ========================
    اللي مايعرفش يعرف يا جدعان

    الصيف موسم زي الزفت في بنوك الدم
    المعتاد انه بيكون فيه أزمة في الدم لقلة عدد المتبرعين

    يا ريت كل واحد في المنتدى قادر يتبرع يتبرع و بسرعة الله يبارك فيكم

    تعالوا نشجع بعضينا و نطلع من المنتدى عشر تكياس دم على الأقل في أسبوع بالكتير
    ايه رأيكم ؟
    و منعاً للمظهرية و الناس اللي بتتكسف تعلن انها عملت خير

    ابعتولي - بصفتي صاحب الموضوع - على البرايفت لما تتبرعوا
    كل ما تجيلي رسالة ع البرايفت هاقول ان فيه واحد كمان من المنتدى (أو أكتر لو قدر يقنع ناس تروح معاه) اتبرع بالدم
    و هكذا

    ايه الرأي يا دكاترة - يا عباد الله - ياللي اخوانكم محتاجين تبرعكم ؟ ـ
    دي مسألة حياة أو موت و الله

    =======================
    التبرع في بنك الدم في قصر العيني - بدون تحديد اسم المتلقي للتبرع - خاصة أصحاب الفصائل النادرة زي الأو سالب أو أي فصيلة - كله نادر طالما فيه حوادث و عمليات و طالما فيه المصيبة اللي اسمها ثالاسيميا ... ـ
    ====================
    مستني الردود
    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #15
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    الدولة
    cairo
    المشاركات
    817
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    ماهو يا دكتور مصباح الواحد بيتخسر يتبرع لما يعرف انهم ممكن يبيعوا دمه

    متهيالى الاضمن الواحد يديه باسم مريض
    ولا ايه رأيكوا
    انا مرة و انا ماشية قابلت واحدة عايزة دم لمامتها او بنتها مش فاكرة بالضبط و كانوا عاوزين منها 50 جنيه فى بنك الدم و هى ممعهاش
    ليه بياخدوا فلوس


  • #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    أكيد فيه سوء تفاهم
    قصة بيع الدم قديمة و مالهاش علاقة بقرارك تتبرعي أو لأ
    لازم كلنا نتبرع
    دمنا مش بيتباع
    و اقرأي المقال ده عن بيع الدم و انتي تعرفي الحكاية و الرواية
    http://www.islamonline.net/Arabic/In...rticle12.shtml

    دا أولاً

    ثانياً
    مش تحديد اسم المتبرع هوه اللي هايحافظ على الكيس
    أساسا اللي بيتبرع لعيان بعينه .. برضه مش نفس كيس دمك هوه اللي بيروحله
    إنما الكيس بتاعك (اللي مكتوب عليه نورا عاطف النواوي) بيروح على الخطوات التقليدية بتاعت فحص الفيروسات و الذي منه
    في حين انه بالوصل اللي معاه و اللي مكتوب عليه اسمه هوه ( مثلاً محمد عبد السميع عبد الله) بيروح ياخد كيس دم مفحوص و جاهز و عليه اسم المتبرع/المتبرعة بتاعه ( مثلاً شيماء عطية ) و دا بيكون جاهز له في البنك فوراً منتظر بس فحص التوافق بين عينة دمه و بين الكيس
    و اسألي الناس اللي في امتياز

    =================

    يا جماعة اسألوا الناس اللي في امتياز عن عيانين طوارئ قصر العيني لما بيكونوا على الترابيزة بينزفوا و بيموتوا لمجرد ان الدم في بنك الدم خلص
    بكرة تجربوا (و إنتو في امتياز) الاحساس المحبط لما نائب بنك الدم يقول لك ان الفصيلة المطلوبة معلش خلصت من ساعتين والله ... أو مفيش إلا الكيس دا بس كان نفسي أديلك اتنين زي ما انت عايز .. لكن نعمل ايه ؟ ـ
    يا بيه العيان هيموجلوبينه أربعة و لسة كمان بينزف ... متعرفش الدم هييجي تاني امتى ؟ ـ
    يقول لك بكرة الساعة حداشر الصبح ان شاء الله لما الحملة بتاعت التبرع تجيب الدم الجديد زي كل يوم
    تنزل من بنك الدم و انت تقريبا تقريبا بتعيط ع العيان اللي في الاستقبال
    و دماغك شغالة في العيال اللي هتتيتم و والست اللي هتترمل ... الكلام دا لما تعيشه غير لما تسمع عنه
    و عشان ايه ؟ سرطان؟ ايدز؟
    أبداً
    عشان الدم خلص !!!! ـ
    سبب هايف جداً ان واحد يموت !
    معلش الأعمار بيد الله .. بس السبب دا هايف
    آه هايف لأن مش المفروض ان قرحة في المعدة تموت بني آدم
    و لا دوالي المريء
    و لا حادثة عربية بسيطة لواحد عنده قابلية للنزف
    و لا الثلاسيميا
    و لا كسر في عظمة الفخد
    و لا الأنيميا بالنسبة لواحد داخل أوضة العمليات يعمل عملية مستعجلة و سهلة ع الجراح
    لكن للأسف الأسباب دي بتموت .. لما يكون الدم خلص

    هتلاقي نفسك مفقووووووووووووع و عايز تـ .... ـ مش عارف اقول ايه


    -----------

    يا جماعة روحو اتبرعوا أبوس إيديكم


    التعديل الأخير تم بواسطة مصباح ; 19-08-2007 الساعة 07:26 PM
    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #17
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    الدولة
    cairo
    المشاركات
    817
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    امال ليه طلبوا من الست دى 50 جنيه

  • #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    يا ريتني كنت موجود عشان أفهم الحكاية
    =======================

    كل فترة مش كبيرة الجماعة بتوع ابو الريش بييجو عندنا جامع المشاري في الهرم بعد صلاة الجمعة
    و بيعلن الخطيب اثناء الخطبة ان الحملة مستنية برة عشان نتبرع بعد الصلاة
    و فعلاً ناس كتير ما شاء الله بتتبرع
    الحقيقة باقعد أدعي للناس دي و أزعل ان ظروفي الصحية في وقتها مش بتسمحلي أتبرع معاهم - دا اللي حصل مرتين
    بس منكرش ان منظر الناس دي كان بيشجعي جداً
    و بيحسسني اني لازم أتبرع
    الناس دي بتتبرع عشان مصدقين دكتور الحملة - و بيسمعوا كلام الشيخ
    سبحان الله
    ؤمال لو شافو عيانين الثلاسيميا
    ؤمال لو عرفوا إن آلاف الأطفال في مصر (مش فاكر كام ألف بالظبط) بيحتاجو نقل دم مرة كل تلات أسابيع و أحيانا كل أسبوعين !!! ـ
    و دا طبعاً باستثناء العيال اللي شالت الطحال - بيحتاجو نقل دم كل شهر بحاله - لأن كرات الدم عندهم بتعيش أكتر

    معكم الله يا مرضى المسلمين
    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2002
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    4,261
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انفِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُم بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ

    [التوبة : 38] ـ

    أن توقد شمعة ... خير من أن تلعن الظلام ألف مرة


  • معلومات الموضوع

    الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

    الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

    المواضيع المتشابهه

    1. حملة تبرع بالدم
      بواسطة kalamntena في المنتدى حوار
      مشاركات: 10
      آخر مشاركة: 24-03-2007, 03:55 PM
    2. حملة التبرع بالدم ياريت كلنا نشارك
      بواسطة aaasmartaaa في المنتدى Autograph
      مشاركات: 0
      آخر مشاركة: 27-06-2006, 09:09 AM

    مواقع النشر (المفضلة)

    مواقع النشر (المفضلة)

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •